زرعنا 150 فدان .. وثلاجات لتبريد التمور استعدادا لتصدير 2019

قال محمد أحمد بلال، صاحب مزارع "تجزيرتى" للتمور، إن اجمالى المساحة التى قام بزراعتها هذا العام لأصناف التمور المختلفة تقدر بنحو 150 فدان تنتج 150 طن، كاشفا ل" العالم اليوم" أن هناك 5 ثلاجات تبريد التمور تستعد للتصدير العام المقبل بعد التعاقد ويتم وضع 125 طن خلال ما يتراوح ما بين 6- 10 أشهر حسب الطلب

وأوضح أن ثمن النخلة الواحدة يتراوح ما بين 7 إلى 9 الآف جنيه وتنتج 125 كيلو جرام من التمر، ويوجد بمساحة 150 فدان حوالى 5 الاف شجرة تمر، و12 ألف شجرة زيتون، ويوجد انواع شجر مكلاماته وبكول العجيزى والتفاحى والتى تعد اشهر الأنواع المنتجة للمصانع، ويتم تبريدها فى ثلاجات تحت درجة " – 20 درجة مئوية

وحول زراعة أنواع التمور المختلفة ومنها " الصعيد " أوضح ان طريقة الزراعة تتم بطريقة بعيدة عن الاضافات والاسمدة الأزوتية، وتتم بطريقة الزراعة العضوية، ويتم مواجهة أمراض النخيل " سوسة النخيل وجعل النخيل" وسبب أصابة النخيل إهمال الزراعة وعدم نظافتها وتقليمها وسبب جذذب الحشرة للنخل أن النخلة يصدر رائحة تساعد عاى جذب الحشرات.

ويتم رش النخلة ببدرة الكبريت، ويتم علاج ومكافحو ذبابة الفاكهة التى تصيب التمر بطرق حيوية للقضاء على طفيل التاروكراما، وتقوم مدرية الزراعة بعمل اكثار لوضعه بالمزارع لمحاربة الآفات وتقليل الاصابة، ولا توجد امراض اخرى داخل مزارع سيوة، ويضيف هناك انواع من النخل تصل إلى عامين، و7 سنوات، وتصل أعمار النخل إلى 80 عاماً، وبداية لإثمار النخل من العام الخامس، وذروة الانتاج، تكون عند العام العاشر.

وأضاف انه خلال تلك الفترة يقوم الفلاح، بزراعة محاصيل أخرى بجوار النخيل، للاستفادة من المساحات الفارغة بين النخل، فيزرع خضر وفاكهة، أو برسيم، أو اعلاف، منوهاً عند اختفاء الشمس وظهور " الظل " لا يتم زراعة أى محاصيل، مشيراً إلى أن زراعة محاصيل مثل الفول والبرسيم يعملان على تثبيت النتروجين بالاراضى، عكس محصول الذرة الذى يؤدى إلى اجهاد الارض

ويوضح وضع الكبريت الوقائى للنخيل يعمل على وقاية ونظافة النخيل، من سوسة النخيل ولا يؤثر على انتاجية النخيل، طالما تم معالجتها مبكراً، ولابد أن تظهر الارض دائما نظيفة لاكتشاف اى مرض يكتشف، مع اتباع نظام النظافة المستمر لنزع الفسيلة او التقليم، ويتم وضع الكبريت الزراعى لتقيل الفورمون الواقى

وقال، إن النخل ينتج فسائل طول مدة زراعته، وبحلول عامين ينتج فسائل لتصبح كتقاوى لنخل جديد وبكون بها نمو خضرى، مشيرا إلى النخل تنتج نحو 40 كيلو عند عمر 5 سنوات، كبدايات، وعند بلوغها عشر سنوات تصل إلى اعلى انتاجية ( 300كجم ) ومراحل الانتاج تبدأ بالانواع المطلوبة فالحصاد للبلح الرطب يتم خلال شهر اغسطس، ويتم تجميعه قبل دخوله بفترة فليلة، ليكمل ترطيبه داخل الثلاجات