مجموعة شبكات بشاير الزراعية الرقمية

محافظات الصعيد وجنوب الوادى خالية من دودة الخريف

11/04/2018

أعلنت وزارة الزراعة ممثلة فى الإدارة المركزية لمكافحة الآفات الزراعية فى تقرير زراعى رسمى أن دودة الخريف «الحشرة الجياشة» لم تدخل مصر، مشيرا الى أن الفحص للعينات الواردة من الإدارة المركزية لمكافحة الافات الزراعية والبالغة 30 ألف حشرة تم جمعها من خلال المصايد المنتشرة فى المناطق الزراعية الحدودية فى توشكى وأبوسمبل ومزارع شركات الاستصلاح الزراعى، وأكدت جميع النتائج خلوها من الحشرة الجياشة.

من جانبه، أشار الدكتور، ممدوح السباعى رئيس الإدارة المركزية لمكافحة الآفات الزراعية بوزارة الزراعة، فى تصريحات صحفية، إلى أن لجان المتابعة اطمأنت إلى جاهزية المعدات والمبيدات والمصايد الضوئية التابع لمكافحة الآفات لرصد أية حشرات تصل إلى المناطق الحدودية

وقال:" تم تحليل 30 ألف حشرة من مختلف مناطق الإنتاج فى 4 محافظات بهدف الاكتشاف المبكر لأية حشرات تصل إلى هذه المناطق"، مشيرا إلى أن ذلك يأتى ضمن خطة الاستعداد للدرجة القصوى مع منظمة الأغذية والزراعة "فاو"

وتم تشكيل لجنة من أساتذة المعهد القومي للبحوث النبات والإدارة المركزية لمكافحة الآفات وتم نشر 100 مصيدة على الحدود الجنوبية بدءًا من سوهاج وحتى شرق العوينات وأوضحت النتائج أن «الحشرة الجياشة» لم تدخل مصر

ونوه الدكتور السباعى بأن الحشرة موجودة حاليا في شمال السودان ، والمحصول الرئيسي لها هو الذرة ثم الأرز ثم القمح، وأن موطنها الأصلي أمريكا الوسطى والجنوبية، ولها قدرة هائلة على التهام جميع المحاصيل الخضراء بسرعة فائقة، وتم اكتشافها للمرة الأولى في غرب أفريقيا في يناير 2016، وتزحف في شكل جيوش أو أسراب ضخمة زاحفة على الأرض من محصول إلى آخر، وتطير لأكثر من 100 كيلو في اليوم،

وأوضح أن خطورة الحشرة تكمن فى دورة حياتها المتتالية والسريعة وتكاثرها الضخم، وتهديدها لأكثر من 100 محصولا تتغذى عليها خلال رحلتها فى مناطق الزراعة، وتشكل خطورة اكثر من خطورة الجراد الصحراوى، لافتا الى أن الحشرة سجلت فى 26 دولة أفريقية وتستكمل دورة حياتها خلال 30 يوما صيفا و60 يوما فى الربيع والخريف وتستغرق 90 يوما فى الشتاء

من جانبه، قال الدكتور حامد عبد الدايم، المتحدث الرسمى لوزارة الزراعة، إن حالة الطوارئ قد أعلنت على الحدود الجنوبية والشرقية ،لأنها في هذا التوقيت تنتشر في عدد من الدول الأفريقية