مجموعة شبكات بشاير الزراعية الرقمية

«الزراعة»: 180 ألف فدان مساحة أراضي شباب الخريجين المزروعة حاليًا بالنوبارية

01/06/2020

قام السيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضي بزيارة مشروعات شباب الخريجين بمنطقة النوبارية، يرافقه اللواء هشام أمنة محافظ البحيرة والمهندس مصطفى الصياد نائب وزير الزراعة؛ حيث التقى بعض المزارعين واستمع إلى تجاربهم الناجحة فى مجال استصلاح الأراضي وإنتاج محاصيل الخضر والفاكهة التى تتوافر فيها جميع الاشتراطات والمواصفات الفنية وسلامة وجودة الغذاء للسوق المحلي والتصدير.



قال وزير الزراعة إن توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي هو الاهتمام بالتوسع الرأسي والأفقي في الزراعة، وزيادة مساحة الأراضى الصحراوية من أجل إنتاج المحاصيل الاستراتيجية للمواطنين وايضا تقديم كل الدعم للمزارعين خاصة شباب الخريجين وحل مشاكلهم وإزالة جميع العقبات التى تواجههم.



وعبر زير الزراعة عن سعادته بالتجارب والنماذج الناجحة التى شاهدها اليوم بالنوبارية من شباب الخريجين، وطالب الإعلام بتسليط الضوء عليها وتقديمها كمثال يحتذى به؛ حيث يساهمون في زيادة الانتاج وتوفير فرص عمل للشباب.



واضاف القصير أن وزارة الزراعة ومن خلال الحجر الزراعي تقوم بفتح أسواق جديدة امام المنتجين الزراعيين وتساعد صغار المزراعين على تصدير منتجاتهم للخارج.


مشيرا إلى أن المنتجات الزراعية المصرية حاليا تتمتع بسمعة طيبة فى جميع أسواق العالم وعليها طلب متزايد من جميع الدول.



من ناحيته، أشاد اللواء هشام أمنة محافظ البحيرة بمشروعات شباب الخريجين فى مجال استصلاح الأراضي بالنوبارية.


مؤكدا أن الدولة تقوم بتوفير قطع أراضٍ للتصنيع الزراعى كاملة المرافق، وطالبهم بالاستفادة من ذلك لتحقيق قيمة مضافة وتقليل نسبة الفاقد من الإنتاج الزراعي.



من ناحيته قال المهندس مصطفى الصياد نائب وزير الزراعة أن مساحة مشروع شباب الخريجين وصغار المزارعين بالنوبارية 180 ألف فدان مزروعة بالخضر والفاكهة وتستخدم أحدث أساليب الرى المتطور والتى يرشد المياه وإنتاجها صالح للتصدير وللسوق المحلى.



وأضاف الصياد أن المزارعين يلتزموا بكل المواصفات الفنية، من ناحية استخدام المبيدات والأسمدة وأساليب المكافحة للآفات والحشرات الزراعية، كما أن وزارة الزراعة تقدم لهم كل سبل الدعم.