مجموعة شبكات بشاير الزراعية الرقمية

وزير الزراعة يشهد حصاد القمح بمزرعة «التقاوى» فى كفر الشيخ

01/06/2020

أكد السيد القصير، وزير الزراعة، أنه يجرى العمل حالياً على تطوير جميع مزارع الإنتاج الحيوانى التابعة للوزارة، بما سيساهم فى زيادة الإنتاج من اللحوم الحمراء، وتوفير البروتين الحيوانى، ومنتجات الألبان.

وشدد الوزير خلال جولة بالكمامات واتباع الإجراءات الاحترازية لمواجهة كورونا بمرافقة اللواء جمال نور الدين، محافظ كفر الشيخ، أثناء حصاد محصول القمح بمزرعة «القرضا»، والتى يتم استخدامها لإنتاج تقاوى المحصول، على ضرورة الاستغلال الأمثل للموارد المتاحة، ورفع كفاءة المزرعة وإدارتها بأسلوب اقتصادى وأفكار خارج الصندوق، لتكون نموذجا يحتذى به لمزارع الإنتاج الحيوانى، الأمر الذى سيساهم أيضا فى توفير فرص عمل لأبناء كفر الشيخ.

وأوضح أن هناك تعاونا مستمرا بين الوزارة ومحافظة كفر الشيخ، حيث تعد مركز ثقل لتحقيق الأمن الغذائى المصرى خاصة فى محاصيل الحبوب، نظرا لوجود محطات البحوث الزراعية المسؤولة عن إنتاج الأرز والذرة على مستوى الجمهورية، مشيراً إلى أن إجمالى المساحة المنزرعة بالمحافظة تزيد على نصف المليون فدان، منزرعة بمحاصيل الحبوب والبنجر، والمحاصيل الحقلية المختلفة. وأضاف الوزير أنه سيتم منح قروض ميسرة لصغار المزارعين من أجل تنمية الثروة الحيوانية وزيادة إنتاج الألبان، وطالب المراكز البحثية بدعم المزارعين بالتقاوى المنتقاة والإرشاد الزراعى اللازم لزيادة إنتاجية الفدان.

وأكد اللواء جمال نور الدين أن هناك تعاونا وثيقا ومستمرا مع وزارة الزراعة، من أجل تحقيق تنمية حقيقية ومستدامة بالمحافظة، ودعم مزارعيها، وحل المشاكل التى تواجههم، ورفع مستوى معيشتهم، لافتا إلى أن كفر الشيخ تعد من المحافظات التى يتنوع بها الإنتاج الزراعى من المحاصيل المختلفة، والإنتاج الحيوانى والسمكى. واستمع وزير الزراعة إلى عرض قدمه الدكتور ممدوح السباعى رئيس قطاع الإنتاج، حول مزرعة قطاع الإنتاج بـ«القرضا»، والتى تبلغ المساحة الإجمالية لها، حوالى ١٨٠٠ فدان، من بينها ٨٠٠ فدان منزرعة بمحصولى القمح، والشعير، والمساحة الباقية يجرى حاليا زراعتها بمحصول الأرز، بعد الانتهاء من حصاد البنجر.

وتفقد «القصير» مزرعة الإنتاج الحيوانى بالقرضا، التابعة لمعهد بحوث الإنتاج الحيوانى، حيث استمع إلى عرض مفصل حول أنشطتها الإنتاجية والبحثية، من الدكتور مصطفى عبدالرازق مدير معهد بحوث الإنتاج الحيوانى، حيث تبلغ مساحتها حوالى ١٢ فدانا، بها ٢١٥ رأسا من الأبقار.